• الإعلان عن الفائزين بالدورة الثانية!

الفائزون

المرتبة الأولى

عبدالله إسماعيل أبوشباب

المرتبة الثانية

صبا عوض محمد آل مساعد

المرتبة الثالثة

مزنة نجيب

جائزة القصة الأكثر تناسقاً  

مريم إسلام مصطفى قنديل

مريم إسلام مصطفى قنديل فتاة مهذبة وتتحمل مسؤوليتها بإتقان، من مدرسة الإبداع العلمى الدولية، تحب القراءة في مجالات مختلفة لأنها توسع مداركها وتفيدها، تطمح أن تصبح طبيبة فى مجال التغذية، لتنشر الوعى عن التغذية السليمة لأنها تؤمن أنها أساس الصحة الجيدة والوقاية من الأمراض. مريم عمرها ٩ سنوات.

جائزة أفضل توظيف للغة

حسن نضال حسن عوض

حسن نضال حسن عوض بطل طموح وحالم من مدرسة الشعلة الخاصة. يحب ركوب الدراجة وكتابة القصص. قدوته في الحياة هو رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- لأنه خير البشر وسيد الخلق. يطمح أن يصبح طبيب أطفال ويحلم أن يصبح العالم خالي من الأمراض. حسن عمره 9 سنوات.

جائزة أفضل أحداث ومجريات في القصة

مزنة نجيب

مزنة نجيب طالبة شغوفة و طموحة من مدرسة الألفية. سبق وفازت بقائمة من الجوائز المتميزة وشاركت في العديد من البرامج. تحب الفضاء، والمغامرة، والقراءة. كما أنها صديقه للبيئة ومحبة للحيوانات وتظن أنهم كائنات لطيفة. ففي يوم من الأيام، سيكون قلمها سبب في إقناع العالم للحفاظ على بيئتنا! مزنة عمرها 12 عاماً.

جائزة الشخصية المبدعة

مكتوم سالم خميس سالم المزروعي

مكتوم سالم خميس سالم المزروعي محب للمدرسة وحاصل على جائزة حمدان للتميز. مكتوم شغوف بالأعمال التطوعية حيث شارك مع فريق الهلال الأحمر. ويطمح أن يصبح مهندسًا لبناء المنازل المجانية للفقراء. وحلمه أن ينقذ جميع أطفال العالم من الفقر لأنه يؤمن أن كل طفل يستحق التعليم والعيش بأمان. مكتوم عمره 10 سنوات.

جائزة أفضل عقدة

عبدالله محمد عبدالله الربابعة

عبدالله محمد عبدالله الربابعة طالب طموح من مدرسة الإمارات الوطنية، يحب الزراعة وتربية الحيوانات لأنه يحب أن يرى العالم من حوله أخضراً ممتلئا بالحيوانات السعيدة. ويطمح أن يصبح عالماً يستكشف الفضاء الخارجي ويبحث عن طريقة للعيش عليه! يحلم أن يجعل البيئة نظيفة ومعتمدة على مصادر الطاقة .عبدالله عمرهُ 10 سنوات.

جائزة الصوت الأكثر أصالة

سالم أحمد سالم الكعبي

سالم أحمد سالم الكعبي مكتشف ذكي من مدرسة القدوة، شغوفٌ بالبرمجة لأنها لغة العباقرة الذين يحولون الرموز والحروف إلى واقع مختلف ومتميز. يحب التطوع والعطاء ويطمح أن يصبح مهندس برمجيات في المستقبل ليبتكر حلولاً للتحديات التي تواجه العالم. سالم عمره 11 عاماً.

جائزة أفضل وصف للزمان والمكان 

آمنة حمد سالم عبيد سيف السويدي

آمنة حمد سالم عبيد سيف السويدي طالبة مجتهدة من مدرسة أكاديمية رأس الخيمة الخاصة. تحب الاطلاع على مختلف القصص، ومهتمة بالتعلم عن عالم الحيوانات لأنهم جزء من كوكب الأرض وشركاء للإنسان. والدتها مصدر سعادتها ونجاحها في الحياة. تحلم أن تحافظ على الحياة البرية والزراعية، لاعتقادها وايمانها بأن الزراعة أساس جميع الحضارات. آمنة عمرها 12 عام.

جائزة الحل الأكثر ابداعاً

هزاع علي سالم محمد اليليلي

هزاع علي سالم محمد اليليلي طالب في الصف الثالث، مجد ومجتهد ومثابر من مدرسة الفجيرة للتعليم الأساسي ح1. يحب الرياضيات والعلوم ويعشق برامج الكمبيوتر والبرمجة وعلوم الفضاء. يطمح أن يصبح رائد فضاء في المستقبل، وحلمه أن يسافر عبر مجموعتنا الشمسية وأن يدرس كل مايتعلق بها وبمناخها وبطبيعة كواكبها. هزاع عمرهُ 9 سنوات.

جائزة وجهة النظر الأكثر إقناعاً

عبدالله إسماعيل أبوشباب

عبدالله اسماعيل ابوشباب طالب متفوق من مدرسة الهلال الدولية الخاصة. مادته المفضلة هي الرياضيات لأنه يعتبرها طريقة لتنمية الذاكرة والعقل والتركيز. يحب أن يكون شخصا يساهم في جعل الحياة أفضل، يريد أن يخدم كل طبقات المجتمع ويطمح في أن يصبح مخترعا و مبتكرا يحافظ علي البيئة و الطبيعية. يحلم أن يخترع مشروعا يخدم الكائنات البحرية من التلوث لتعيش حياة هانئة. عبد الله عمره ٨ سنوات.

جائزة الحوارات المحفزة للتفكير

صبا عوض محمد آل مساعد

صبا عوض محمد آل مساعد صديقة عطوفة من مدرسة بثينة بنت النعمان. تحب سرد القصص لأنها تجعل خيالها يصبح واقعاً. وتطمح أن تصبح غواصة لتتمكن من الغوص في أعماق البحار لإنقاذ الكائنات البحرية من التلوث وذلك لأنها تؤمن أن لدى جميع المخلوقات البحرية الحق للعيش في بيئة نقية. صبا عمرها 9 سنوات.

جائزة االتمثيل الأكثر شمولاً

هانيا أسعد شريف

هانيا أسعد شريف طالبة مجتهدة من مدرسة الشعلة الخاصة/عجمان. تحب الرسم والرياضيات، وتطمح أن تصبح معلمة رياضيات بارعة. حلمها أن تشارك في تأهيل وتعليم الأطفال الصم وضعاف السمع لأنها تؤمن بقدراتهم الفائقة. هانيا عمرها 9 سنوات.